الثورة نيوز: أخبار تونس آخر المستجدات الأمنية والسياسية والاقتصادية

جستجو

الثورة نيوز: أخبار تونس آخر المستجدات الأمنية والسياسية والاقتصادية

  • 3761
أكدت البعثة التونسية لحج 2017 في بيان توضيحي تحصلت حقائق أون لاين على نسخة منه، أن ما يتم الترويج له عبر بعض صفحات التواصل الاجتماعي حول سوء سكن الحجيج التونسيين في المدينة المنورة لا يمت للواقع بصلة، نافية وجود غرف سداسية أو سباعية، “كما هو وارد في نصّ البلاغ الكاذب”، في كافة فنادق البعثة سواء في المدينة المنورة أو في مكة المكرمة حيث تفرض الوثيقة التوجيهية غرفا رباعية أو خماسية فقط.

كما نفت وجود نقص في الأسرّة أو في الغرف إذ يحظى كلّ حاج بسرير في غرفة مطابقة للمواصفات والضوابط المحددّة في الوثيقة التوجيهية، مؤكدة أنّ فطور الصباح في كافة فنادق البعثة التونسية في البقاع المقدّسة يخضع يوميا لمراقبة البعثة الصحيّة ولمتابعة كافة الأطراف المسؤولة.

وشددت البعثة التونسية على أنّ كافة الفنادق في البقاع المقدّسة حظيت بتدقيق ومتابعة وتقييم صارم في مستوى الجودة والقرب من الحرم من لجان المعاينة التابعة للجنة الوطنية للحج والعمرة قبل التعاقد معها، مشيرة إلى أنّ فندق “مودّة الواحة” الوارد في “المقال التضليلي” كفندق دون انتظارات الحجيج لم يسكن فيه بعد أيّ حاج تونسيّ وأنّه من فئة ثلاث نجوم وسيكون ضمن فنادق البعثة في الردّ الثاني.

واكدت أنه لا توجود شكوى رسميّة أو محضر شكوى باسم حجيج تونسيين لدى وزارة الحجّ والعمرة السعوديّة، لافتة إلى تسجيل ارتياح لدى الحجيج التونسيين من الخدمات المقدّمة في البقاع المقدّسة وسيما منهم حجيج رحلة رقم 5073 “المعنيين بالمقال” الذين غادروا المدينة المنورة نحو مكة المكرمة منذ يوم أمس الأحد.

ودعت البعثة التونسية لحج 2017 الرأي العامّ التونسي بصفة عامّة ووسائل الإعلام بصفة خاصة إلى “عدم الانجرار وراء الإشاعات المغرضة والمزاعم المغلوطة التي تبثها بعض شبكات التواصل الاجتماعيّ واستقاء المعلومة من مصادرها الأساسية والرسمية خاصّة في ظلّ فوضى الإشاعات وأنصاف المعلومات”، وفق نص البيان.

منبع