الثورة نيوز: أخبار تونس آخر المستجدات الأمنية والسياسية والاقتصادية

جستجو

الثورة نيوز: أخبار تونس آخر المستجدات الأمنية والسياسية والاقتصادية

  • 571

توج أستاذ علم الأحياء المغربي، البروفيسور عدنان رمال، بجائزة “المبتكر الأوروبي” 2017 في نسختها الـ12 التي يشرف عليها المكتب الأوروبي للبراءات في فئة “البلدان غير الأعضاء في المكتب الأوروبي للبراءات”، وذلك عن تطويره طريقة جديدة لتحسين مفعول المضادات الحيوية… 

وكان المكتب الأوروبي للبراءات قد أوضح أن الابتكار يتمثل في طريقة تجمع المضادات الحيوية بالخصائص المضادة للبكتيريا التي تتوفر عليها النباتات المحلية. وهذه المضادات الحيوية المعززة فعالة ضد البكتيريا ذات المقاومة المتعددة للأدوية، دون التسبب في آثار جانبية أو المساهمة في تراكم المقاومة.
في هذا الصدد اعتبر رئيس المكتب الأوروبي للبراءات بينوا باتيستيللي أن “ابتكار رمال يقدم أداة جديدة في مكافحة التهديد المتزايد للميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية”. فقد طور عدنان رمال عقارا معززا للمضادات الحيوية يستفيد من الخصائص الطبية الطبيعية للنباتات إلى جانب قدرات المضادات الحيوية التقليدية على قتل الميكروبات. وقد تبين أن مزيج رمال من المضادات الحيوية والزيوت الأساسية يكون أكثر فعالية من أي من الاثنين إذا استعمل بمفرده.

واستخدم أستاذ علم الأحياء المغربي رمال، خليطا من الزيوت الأساسية والمضادات الحيوية لتطوير دواء جديد دخل في المراحل النهائية من التجارب السريرية، حيث من المتوقع أن يلج السوق في أواخر عام 2017. وهذا الخليط محمي بموجب براءة اختراع منحها المكتب الأوروبي للبراءات في عام 2014.

يذكر أن رمال حصل على براءة اختراع هذا التطوير في عام 2014، كما حصل أيضا على اثنين من براءات الاختراع الأوروبية الأخرى التي تتضمن الزيوت الأساسية (إعداد مضاد للفطريات) وهي محور بحثه العلمي، وتركيبة لعلاج الطفيليات (وخاصة الملاريا المنجلية) لدى المرضى. 

مكناس ميديا

المصدر: الجمهورية

منبع